نشأة مدينة أكجوجت

الأربعاء، 21 سبتمبر، 2011

نشأت مدينة اكجوجت سنة 1905 حول بئر تقع على ضفة واد حيث كانت تمر بها القبائل والرعاة للتزود بالمياه وبعد إنشاء الاستعمار الفرنسي حامية حول هذا البئر سموها قلعة ريبوكس كانت هذه القلعة أول بناية في المنطقة أما جغرافيا فتقع في الشمال الشرقي لولاية  اينشيري التي تقع في الشمال الغربي للجمهورية الإسلامية الموريتانية ويحدها من الشمال الشرقي آدرار ، ومن الشمال والشمال الغربي داخلة انواذيبو ،ومن الجنوب ولاية أترارزة ما الموقع الفلكي تقع عند تقاطع الدائرة 19.45شمال خط الإستواء وخط الطول 15درجة والجزء 34 غرب خط أغرينتش.

ونعدكم إن شاء الله أن نعرفكم في الأيام القادمة على هذه المدينة  من خلال هذه المدونة التي نرجو منكم المساهمة فيها بآراءكم وتعليقاتكم من أجل أن ننهض بمدينتنا العزيزة.

3 commentaires:

محمد عبد القادر يقول...

أكجوجت: مدينة منجمية
في الحقبة الاستعمارية، وبالتحديد سنة 1936 تمت تسمية هذه المدينة باسم Fort Repoux تكريما للنقيب الفرنسي هنري ربو Henri Repoux (1876-1908) الذي قتل في موريتانيا. وفي سنة 1960 كانت هذه المدينة تضم 150 من الرعايا الغربيين.

وهي مدينة معدنية بامتياز، حيث تم أول اكتشاف لمنجم النحاس في گلب أم اگرين سنة 1946، وفي سنة 1952 تم إنشاء شركة معادن النحاس الموريتانية MICUMA برأسمال قدره 400 مليون فرنك غرب أفريقي F.CFA، والتي بدأت استغلال هذه المناجم في شهر يوليو من سنة 1958 ثم تم استغلال هذا المنجم عبر شركة المعادن الموريتانية SOMIMA منذ سنة 1970 حتى 1978. ثم الشركة العربية لمعادن إنشيري 1981- 1995، ثم 1984 شركة گلب أم أگرين لمعادن أكجوجت GEMAK، ثم 2004 الشركة الإماراتية واد الروضة للصناعة والاستثمار، التي قامت بشراء الحصة الموريتانية بمبلغ مليون دولار، لتبيع منها نسبة 81% بمبلغ 60 مليون دولار فقط! للشركة الجديدة: معادن النحاس الموريتانية MCM !

akjoujtcity يقول...

معلومات قيمة في غاية الدقة و الشمولية و نعدكم ان شاء الله باننا سوف ننشر ملف متكامل عن المدينة و نحن فقط بانتظار انتهاء اسرة التحرير من البحوث الجارية في هذا المضمار

شكرا لكم

sidi mohamed يقول...

شكر على المعلومات الجيدة والمفيد كما نقر لكم بمجهودكم الا متناه

إرسال تعليق

 
مدونة مدينة اكجوجت © 2012 | تعريب وتطوير : سما بلوجر | Designed by Blogger Hacks | Blogger Template by ColorizeTemplates